رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الأحد - 28 ايار( مايو ) 2017 - السنة السابعة - العدد 1736

الشاعر علي الإمارة يحاور شكسبير في قصر الثقافة في البصرة

البصرة - سعدي السند 
شهد قصر الثقافة والفنون في البصرة، إقامة معرض شعري بعنوان (أنا وشكسبير) وبطريقة (القصورة) مع قراءات شعرية.
النشاط الذي أقامته منظمة الكلمة الرائدة الثقافية الإنسانية الدولية بالتعاون مع قصر الثقافة، حضره مسؤولون ومبدعون وأكاديميون وشرائح اجتماعية من البصرة، بدأ بكلمة المدير المفوض لمنظمة الكلمة الرائدة في العراق فريد سبتي الذي أكد "أننا عندما نحتفي بالشاعر العراقي علي الإمارة في مدينته الفيحاء البصرة بإقامة معرضه وقراءاته الشعرية فلأن إسهاماته في الجانب الثقافي والشعري بشكل خاص تؤكد للجميع أنه متميز في هذا المجال ومبدع من طراز المبدعين الكبار، اضافة الى انه ابتكر (القصورة) التي هي ملخص لكلمتي (القصيدة والصورة)، اذ ربط بين القصيدة والصورة وبين المدى البصري للصورة والعمق الدلالي للنص الشعري اضافة الى مشاركاته الكبيرة في محافل مهمة داخل وخارج العراق.
ثم تحدث الشاعر علي الإمارة عن معرضه الشعري الجديد الذي جاء بعنوان "أنا وشكسبير" قائلا: "كل شيء في الكون "قصورة" لأن كل صورة بحاجة الى كلام وليس مثل الشعر فإنه كلام يستطيع سبر غور الصورة ويوسع من آفاقها ويفك أسرارها غير المرئية ويستدرج حكاياتها".
وقال: إن "معرضي الشعري هذا يضم 45 قصورة والقصورة أقصد بها القصيدة المكتوبة عن صورة والتي تقرأ الصورة قراءة شعرية ومجموعة القصورات تكون معرضا شعريا حيث عرضت القصورات على حاملاتها في قاعة قصر الثقافة الآن، وقد قدمت هذا المعرض المعنون (انا وشكسبير) العام الماضي في الجامعة الاميركية في السليمانية لمناسبة مرور 400 سنة على وفاة شكسبير وقدمته باللغتين العربية والانكليزية وكانت فكرتي فيه اني أخذت 9 مسرحيات من شكسبير ومن كل مسرحية اخذت مشهدا ومن كل مشهد اخذت صورة وكتبت عن الصورة قصيدة تعبر عن الصورة بعمق، فصار عندي 45 قصيدة، وحين جمعتها مع الصور صارت 45 قصورة". وتابع: "كما قدمت مصطلحي الجديد (القصورة) فإني قدمت مصطلحا في اللغة الانكليزية وهو "pomage" الذي أخذته من جمع الكلمتين الانكليزيتين poem وتعني قصيدة وimage وتعني صورة، وقد لاقى هذا العمل صدى مهما وخاصة عند الجمهور الانكليزي الحاضر لأن العمل يمثل حوارات للثقافات والحضارات بين اللغتين العربية والانكليزية وفي أهم مفصل ثقافي وأدبي في التاريخ الانكليزي وهو شكسبير وقد تمت الترجمة من قبل الدكتورة هناء البياتي ونؤاس باسم حيث ترجما لي المعرض الشعري كله". وأشار الشاعر علي الإمارة الى أن "الدكتورة هناء والشاب نؤاس ترجما مسرحيات (يوليوس قيصر، انطونيو وكليوباترا، الملك لير، حب منتصف ليلة صيف، وتاجر البندقية، وهاملت، ومكبث، عطيل، وروميو وجوليت)".

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي