رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الخميس - 27 نيسان( ابريل ) 2017 - السنة السابعة - العدد 1716

92 فيلما في مهرجان «النهج السينمائي» الثالث

بغداد – العالم
تنطلق فعاليات مهرجان النهج السينمائي الدولي بدورته الثالثة للفترة من ١ ولغاية ٥ نيسان المقبل في مدينة كربلاء المقدسة.. أعلن عن ذلك المخرج السينمائي حسنين الهاني مدير المهرجان.
وقال الهاني: "لقد تم افتتاح التسجيل من خلال الموقع الالكتروني  لمهرجان النهج السينمائي وبأربع لغات هي: "الفرنسية – الفارسية – العربية – الانكليزية".. باعتبارها أكثر اللغات انتشاراً في العالم". مضيفاً "تم افتتاح باب التسجيل من يوم 1/9/2016 ولغاية 1/2/2017، بمجموع 150 يوما، إذ تم استقبال 1387 فيلما من 103 دول، وبعدها تشكلت لجنة الفرز الفكري والشرعي، وكما هو معروف إن المهرجان بأربعة محاور وضوابط شرعية وهي: (حقوق الإنسان – الفكر الحسيني – النزاهة – الإصلاح)". وأشار مدير المهرجان إلى أن "لجنة الفرز الشرعي اختارت 2688 فليماً.. وبعدها تشكلت لجنة ثانية خماسية وهي لجنة الفرز الفني مكونة من: (المخرج فارس طعمة التميمي – د. علي صباح – المخرج عزام صالح – الإعلامي والسينمائي حسن قاسم – الناقد السينمائي احمد ثامر جهاد) ولمدة أربعة أيام متتالية مع استمرار العمل صباحاً ومساءً ففحصت اللجنة كل الأفلام المقبولة شرعياً واختارت 92 فيلماً".
وتابع: مسابقات المهرجان أربع وهي: الرسمية بثلاث جوائز، الأول والثاني والثالث بثلاثة مراكز، موضحاً أن جوائز المهرجان غريبة من نوعها وفريدة: الأولى 100 غم من الذهب الخالص عيار 21 وتحمل شعار ولوغو المهرجان، والثانية 75 غم من الذهب، والثالثة 50 غم، هذا في ما يخص المسابقة الرسمية للأفلام القصيرة".
واستطرد الهاني: "هذا العام تم استحداث ثلاث مسابقات جديدة منها مسابقة (الانميشن)، وتم قبول 92 فيلماً من 29 دولة.. والجميل إن الدول التي وردت الأفلام منها غريبة ومتنوعة ومن كل بقاع الكرة الأرضية، إذ سيكون معنا مخرجون من ايرلندا ونيوزيلندا وبريطانيا وايطاليا وفرنسا والأرجنتين والبرازيل واستراليا وإيران باعتبارها اللاعب الأقوى في المنطقة سينمائياً".
وأردف قائلاً: "خاطبنا المخرجين المقبولين في المشاركة من مختلف البلدان، وتتحمل إدارة المهرجان جميع نفقات السفر والإقامة والضيافة من والى بلدانهم"، مشيراً إلى أن هنالك عروضا صباحية ومسائية تتخللها جولة إلى محافظة بابل وآثار بابل ومدينة كربلاء.

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي