رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الأحد - 30 نيسان( ابريل ) 2017 - السنة السابعة - العدد 1718

عبقرية «ذا بوس بيبي» وعلاقتها بالسياسة

بغداد – العالم
يتناول فيلم الرسوم المتحركة "ذا بوس بيبي" الذي يتصدر حاليا إيرادات شباك التذاكر العالمي قصة طفل بقدرات خارقة يقوم هو وأخوه ذو السبع سنوات بإيقاف مؤامرة كبرى يخطط لها الرئيس التنفيذي لشركة "الجرو".
ويقوم الممثل الاميركي الشهير أليك بالدوين بالأداء الصوتي للشخصية الرئيسة في الفيلم، بعد تجارب سابقة له في أفلام الرسوم المتحركة، فقد قدم سابقا عددا من الاعمال مثل "مدغشقر 2"، و"رايز أوف غاردينز".
ويشارك بالدوين البطولة كل من المذيع الشهير جيمي كيميل، والممثل الشاب تومي ماغواير، والفيلم من إنتاج دريم وورك الترفيهية.
ويستند "ذا بوس بيبي" إلى ثيمة مكررة في أفلام الرسوم المتحركة وهي ثيمة الأطفال التي تتحدث مثل الكبار، والتي تشبه ثيمة اللعب التي تتكلم في فيلمي "توي ستوري" و"الحياة السرية للحيوانات الأليفة".
وتقوم قصة الفيلم على الكوميديا والكثير من المرح والمغامرات بين الطفل الخارق وأعضاء المؤامرة التي يقوم بها رئيس الشركة ومساعدوه.
وقال مخرج "ذا بيبي بوس" توم ماكغراث: "إن التشابه بين بطل فيلم الرسوم المتحركة الطفل المدير وبين الرئيس دونالد ترامب، مجرد صدفة".
وعلى الرغم من نفي مخرج سلسلة أفلام "مدغشقر" الشهيرة، إلا أن شخصية الطفل ترتدي بدلة وتقول جملة ترامب التي كان يستخدمها في برنامجه "ذا أبرنتس": أنت مطرود.
إضافة إلى أن أليك بالدوين الذي يؤدي صوت شخصية في الفيلم، قلد شخصية الرئيس الأميركي في برنامج "ساترداي نايت لايف" الساخر.
وشدد ماكغراث على أنها "صدفة" أن تذكر الشخصية الرئيسية في فيلم الرسوم المتحركة الجمهور بترامب، قائلا "المقارنات بينهما إما هدية أو كابوس. لا أعرف".
ويشهد 2017 الذي يعد العام الأقل إنتاجا لأفلام الانيميشن مقارنة بالأعوام السابقة عرض ستة أفلام كرتون فقط، من ضمنها إضافة إلى "ذا بوس بيبي" فيلم "ذا ليغو باتمان" وهو العمل الذي تدور أحداثه عن الحرب بين البطل باتمان وعدوه الشهير الجوكر ويؤدي صوته النجم زاك غاليفياناكيس بطل سلسلة أفلام هانغ أوفر الشهيرة، ويعود الجوكر في هذا الفيلم مجددا للانتقام من باتمان.يظهر الفيلم العديد من المشاهد الكوميدية بين باتمان الذي يجسده ويل ارنت، وألفريد بينيورث الذي يلعب دوره رالف فينس.
وسيكون محبو السنافر على موعد مع فيلم "السنافر: القرية الضائعة" وهو من إنتاج شركة سوني ويطرح في السينمات بالولايات المتحدة الأميركية في 7 نيسان الحالي.
ويشارك بأداء الأصوات ديمي لوفاتو وجو مانغلينو وماندي باتينكن وراين ويلسون وجاك مابرير وداني بيودي، وهو من تأليف ستايسي هارمان وباميلا رايبون وبييو ومن إخراج كيلي اسبوري.وتدور الأحداث حول مغامرات جديدة لكائنات السنافر إذ تقع في أيديهم خريطة تدخلهم في الكثير من المشاكل في الغابة المحرمة، ولكنها تقودهم إلى اكتشاف أعظم سر فى تاريخ حياتهم.ويعرض أيضا فيلم "كار 3" الذي يعد استكمالا لسلسلة أفلام الأنيميشن "كار" وتدور أحداثه حول ماكوين السيارة الملقبة بالبرق الأسطوري، حيث تجد نفسها مُستبعدة فجأة من الرياضة التي تعشقها، ولكي تستطيع العودة للعبة من جديد ستحتاج لعون تقني. والفيلم من بطولة أوين ويلسون في دور ماكوين البرق وجايسون بايس صوت مُعلّق الراديو وخوسيه بريمول وإخراج براين في، وسيصدر في حزيران المقبل. وسيصدر في حزيران المقبل أيضا الجزء الثالث من فيلم "أنا الحقير" الذي يتناول شخصية "جرو" أعظم شرير متقاعد في سوق عالم الجرائم، فهو لا يذهب للمشاكل فالمشاكل هي التي تذهب إليه، حيث يسعى جرو للقضاء على منافسه في عالم الجرائم من أجل الحفاظ على اسمه كماركة مسجلة في الشر.
وتنتظر صالات السينما العالمية في آب المقبل فيلم "مينيونز" الذي حققت شخصياته نجاحا كبيرا وعشقها الكبار قبل الصغار، والدليل على ذلك صنع ملابس تحمل شعارها وألعاب على شكل مينيون غزت العالم، وشارك في تأدية أصوات الشخصيات عدد كبير من الفنانين منهم ساندرا بولوك، جون هام، مايكل كيتون، أليسون جاني، ستيف كوجان، وهو من تأليف بريان لينش، وإخراج بيير كوفين وكايل بالدا.

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي