رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الخميس - 19 تموز( يوليو ) 2018 - السنة التاسعة - العدد 2004

فـي ديالى.. سكان قرية يحملون السلاح على مدار 24 ساعة

بغداد ـ العالم
دعا عضو مجلس محافظة ديالى احمد الربيعي، امس الاربعاء، الى معالجة جذرية لملف امن قرية شمال شرق ب‍عقوبة تعيش اوضاع امنية صعبة دفعت سكانها الى حمل السلاح على مدار 24 ساعة.
وقال الربيعي إن "قرية ابو كرمة، (25 كم شمال شرق بعقوبة)، ضمن حوض الوقف تعيش اوضاعا امنية وخدمية صعبة للغاية تسببت في تقلص اعداد سكانها بنسبة 90% خلال السنوات الماضية واصبح اهاليها اشبه بالمسجونين في بيوتهم لان بساتينهم اصبحت ارض موت بسبب عبوات وقناصة داعش".
واضاف الربيعي، ان "ابو كرمة القرية الوحيدة في ديالى التي يحمل سكانها السلاح على مدار 24 ساعة تحسبا لاي طارئ"، لافتا الى أن "القرية تشكل حاليا خطا دفاعيا امام انشطة داعش في حوض الوقف". 
وتابع أنه "رغم الدماء الزكية التي يدفعها الاهالي لكنها بدون اي دعم خدمي"، مشيرا الى أن اهالي هذه القرية "باتوا يعتمدون على مياه غير نظيفة للشرب". 
ودعا الربيعي، الى "عقد جلسة موسعة حيال ملف قرية ابو كرمة لمناقشة مشاكلها الامنية والخدمية واعطاء بارقة امل للاهالي الذين هم في وضع انساني صعب للغاية بالوقت الراهن".
وتعرضت قرية ابو كرمة مؤخرا الى سلسلة هجمات مسلحة استهدفت نقاط المرابطة الامنية الحيطة بها ما اسفر عن سقوط ضحايا في صفوف منستبي القوى الامنية.

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي