رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الاثنين - 19 تشرين الثاني( نوفمبر ) 2018 - السنة التاسعة - العدد 2081

ذوو الاحتياجات الخاصة بالسليمانية يحرقون كراسيهم وعكازاتهم إحتجاجا على سوء أوضاعهم

بغداد ـ العالم
أضرم ذوو الاحتياجات الخاصة النار في "عكازاتهم" وكراسيهم المتحركة أمام مبنى مكتب برلمان كردستان بالسليمانية، اليوم الاربعاء، إحتجاجا على سوء اوضاعهم المعيشية، مؤكدين أن هذه الخطوة جاءت لعدم إيجاد آذانا صاغية لمطاليبهم. 
وقال رئيس اتحاد معوقي كردستان سامان حسين في مؤتمر صحفي ، إنه "منذ أربعة أعوام تواصل حكومة اقليم كردستان إستخفافها بمشاعر ذوي الاحتياجات الخاصة بحجة الازمة المالية"، لافتا الى أن "ذوي الاحتياجات الخاصة يواجهون موتا بطيئة جراء هذه السياسية الحزبية". 
وأضاف حسين "طالبنا مرارا من الجهات المعنية بالالتفاف لمعاناتنا لكننا لم نجد آذانا صاغية لمعاناتنا"، لافتا الى أنه "قررنا حرق عكازاتنا وكراسينا التي نعتمد عليها في التحرك أمام مكتب برلمان كردستان". 
وتابع حسين ان "المنافسة السياسية في كردستان لاتخدم المواطنين بل تهدف التجويع والاستخفاف بالمواطنين خصوصا ذوي الاحتياجات الخاصة"، مخاطبا المسؤولين أنه "سيأتي يوما يحرق فيها كراسيكم". 
ويطالب المعوقون في إقليم كردستان بتطبيق قانون حقوق وإمتيازات المعوقين وزيادة المنح المخصصةلهم وتوفير السكن ومطاليب أخرى تهدف تحسين أوضاعهم الصحية والحياتية.

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي