رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الاثنين - 20 اب( اغسطس ) 2018 - السنة التاسعة - العدد 2026

3 فتيات ينهين معاناة التعذيب والاغتصاب بقتل الوالد

بغداد ـ العالم
اعترفت 3 شقيقات روسيات بطعن والدهن حتى الموت، بعد سنوات من التعذيب والاغتصاب، حيث يواجهن الآن عقوبة السجن، والتي تتراوح مدتها من 10-15 عامًا.
واتهمت كريستينا (19 عامًا) وأنجلينا (18 عامًا) وماريا (17 عامًا)، بقتل والدهن زعيم المافيا ومدمن الهيروين ميخائيل خاتشوريان.
وبحسب صحيفة "ميرور" البريطانية، عُثر على جثة والدهن وهي مصابة بعشرات الطعنات، بالقرب من مصعد داخل عمارته الخاصة في موسكو.
وفي حين كان خاشاتوريان يحاول أن يبدو بمظهر الرجل المتدين والشهم، فإن الجيران وصفوه بالقسوة وأنه "زعيم مافيا".
وأقرت البنات بالقتل، وقلن إنهن تعرضن عبر سنوات للعنف الجسدي والعقلي والبدني من قبل والدهن.
وقالت كريستينا للشرطة: "لقد كرهناه وأردنا أن يحدث شيء واحد فقط - إما أن يختفي أو أننا لم نعرفه أبداً من قبل.. أردناه فقط أن يذهب بعيداً ولا يعود أبداً".

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي