رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الأربعاء - 20 اذار( مارس ) 2019 - السنة التاسعة - العدد 2166

الموارد المائية تضع خطة استثمارية لـ"حصاد المياه" وتنمية القطاع الزراعي

الخميس - 13 كانون الاول (ديسمبر) 2018

بغداد ـ العالم

كشف وكيل وزارة الموارد المائية جمال العادلي، امس الاربعاء، عن إعداد خطة موسعة للإفادة من مياه السيول وتخزينها من خلال انشاء سدود في الصحراء الغربية والمناطق المحاذية لإيران، مشيرا الى امكانية إشراك القطاع الخاص والشركات الاجنبية للاستثمار في هذا القطاع.

وقال العادلي، ان "العراق ما بعد تنظيم داعش في وضع افضل والميزانية افضل ومن الممكن تكملة المشاريع التي توقفت عند دخول داعش".

واشار الى، ان "السدود متنوعة، وهناك سدود لحصاد المياه التي نحتاجها في الصحراء الغربية الممتدة من محافظة الانبار مروراً بالنجف والديوانية وذي قار وصولاً الى المثنى".

واضاف، "كذلك المناطق المحاذية لإيران اذ لدينا الكثير من الاراضي التي من الممكن استغلالها زراعيا فهي بحاجة الى المياه ونحن نعمل على توجيهات رئيس الوزراء لحصاد المياه".

وبين ان حصاد المياه يكون من خلال "انشاء سدود صغيرة تساعد على خزن المياه واستقدام الناس لزراعة المنطقة وتربية الحيوانات فيها لخلق نهضة زراعية واقتصادية في تلك المناطق التي تصدر لنا الغبار فقط حاليا".

واكد العادلي "لدينا العشرات من السدود ضمن الخطة ولكنها بحاجة الى وقت، ولكن السدود الصغيرة ممكن انجازها من خلال جهود الوزارة وشركاتها، اما السدود الكبيرة فيمكن الاستثمار فيها من قبل الشركات الاجنبية وبمشاركة عراقية في العمل".

وتابع "لدينا محطات لمعالجة المياه الثقيلة الصناعية والبشرية وهي على طول الاراضي العراقية وتحتاج الى محطات معالجة للمياه وممكن الشركات الاجنبية والقطاع الخاص ان يستثمر فيها وهو عمل تقوم به وزارة البلديات ومجالس المحافظات".

 

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي