رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الأربعاء - 17 نيسان( ابريل ) 2019 - السنة التاسعة - العدد 2180

طبعة ثانية من "متاهة أخيرهم" لمحمد الأحمد

الأربعاء - 20 اذار( مارس ) 2019

بغداد ـ العالم

صدرت الطبعة الثانية من رواية "متاهة أخيرهم" للقاص والروائي العراقي محمد الأحمد عن دار الورشة الثقافية في بغداد. تعتبر هذه الرواية من الأعمال الهامة في الأدب العراقي لأنها (كما ورد في كلمة الدار على الغلاف الأخير) تعتمد على حكاية مشوقة، تتابع أخبار عائلتين على امتداد مائة عام. وقد غطت بتفاصيلها أحداث العراق الدامية حتى نهاية القرن الماضي. وسبق للرواية أن ترجمت إلى الإنكليزية. وترجمها "كريستوفر مارس" الذي قال في مقدمتها: (إنها استوفت الشروط الفنية لتكون واحدة من بين أجمل الروايات في العالم). إنها رواية لا تهتم بالتاريخ المنظور للأفراد والمجتمع بل بأثر الأحداث الجسيمة على هؤلاء الأفراد. ولذلك يمكن أن تنظر لها كرواية منعطفات وأطوار.

ومحمد الأحمد كاتب عراقي مولود في بعقوبة عام 1961. وصدرت له عن دار الشؤون العامة ببغداد مجموعة من الأعمال القصصية منها: أربع وأربعون متوالية، زمن ما كان لي، الحلم بوزيرة. وصدرت له عن دار فضاءات في العام الماضي رواية تاريخية ملفتة للانتباه بعنوان (دمه).

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي