رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الأحد - 26 ايار( مايو ) 2019 - السنة التاسعة - العدد 2220

شارع الحمراء

الأحد - 26 ايار( مايو ) 2019

محمد الناصر شيخاوي*

(1)

 

الرصيف المكتظُّ بِمُسْتَحْلَبَاتِ الأديان البيولوجية ، يدوس بأرجل إسفنجية على أرحام العاهرات بالتبني ، واجهاته الأمامية تعج بأخبث الابتكارات...

لعولمة اللاهوتية واللاانتماء..( ADN )

 
(2)

بأناقة المتخرجين من بيوت الدعارة ، شارع الحمراء الشهير ، يرتدي فروة بلون مساء صَيْفِيٍّ و على رأسه تجثم قبعة لها مواء..
(3)

 

قطط بحجم الرَّغْوَةِ ، تدير ذيولا لَوْلَبِيَّةً لتعلن عن بدء مزاد تَنَكُّرِيٍّ لأقدم الشَّهَوَاتِ.
للوقوع في هذا الشِّرَاك ، لا شروط على الإطلاق 
يكفي أن تكون لاحما
مُدْمِنًا على الشِّواء.'
(4)

رجل بِقُوَّةِ نِصْفِ فَأْرٍ ، تلفظه سيارة بصهيل مائة حصان
فورا ، يقع على الْعِرْضِ ، يدنس طهر الأمومة بِشُبْهَةِ القبول و الْعَرْضِ. 
يحاول جاهدا ترتيب ربطة هيبته المستعارة و بمفعول رَجْعِيٍّ يُعَدِّلُ سِعَتَهُ الذُّكُورِيَّة.' 
يُدْلِي ببطاقة عضويته الدائمة و بدفتر الشيكات.' 
بِخَلْفِيَّةِ عشرات السنين يَتَخَيَّرُ شهوته و يُلْقِي بِسُمِّ رغبته في عيون هِرَّةٍ روسية حمراء ، أو هكذا لاحت له.
عيونه الليبيرالية لا يمكن أبدا أن تخطأ هدفا شيوعيا
من حكمة أسلافه الصائدين في المياه الدولية العكرة ، أن يُزَاوِجَ بين الْمَبَادِئِ و الرغبة.
حين يعود من نشوة الإنكسار ، سيجلب لحبيبته الإنجليزية ، خُصْلَةً من رَحِمٍ رُوسِيٍّ ، كي يتم عجنها في مخابز استخبراتية و تحويلها إلى " ماكدونالد " صالح للإستهلاك العالمي.   
سيكون ذلك أنسب هدية ، لِلتَّكْفِيرِ عن خطايا جهازه التنازلي.' 
تونس في 10 / 6 / 2019

* شاعر من تونس

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي