رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الثلاثاء - 23 تموز( يوليو ) 2019 - السنة التاسعة - العدد 2242

مدرب اللياقة البدنية لمنتخبات العراق يحذر: الأجواء الحارة تؤدي لكارثة

الاثنين - 24 حزيران( يونيو ) 2019

بغداد ـ العالم
حذر مدرب اللياقة البدنية السابق للمنتخبات العراقية لكرة القدم الإسباني غونزالو رودريغيز، من خطورة لعب مباريات الدوري العراقي في درجات حرارة تصل إلى 50 درجة مئوية.
ووصل قطار الدوري العراقي إلى الجولة 32 قبل ست جولات من ختام الدوري، والذي يتصدره الشرطة برصيد 79 نقطة بفارق 10 نقاط عن أقرب الملاحقين القوة الجوية.
وقال مدرب المنتخبات العراقية السابق للياقة البدنية الإسباني غونزالو رودريغيز "هذا ليس السيناريو المثالي للعب كرة القدم، ويجب على الاتحاد والرابطة تحسين جهودهما للحفاظ على سلامة اللاعبين في الملعب وأثناء المباريات، التأثير كبير حقاً، لأنه كما يحدث في الدوري القطري لا يمكن للاعبين أداء أفضل ما لديهم مع درجة حرارة عالية".
وأضاف مدرب اللياقة الإسباني، "اللعب عند درجة حرارة 50 درجة مئوية، ليس سهلاً، وإذا كانت الرطوبة مرتفعة، فإن الأمر سيكون نحو الأسوأ، علينا أن نفهم أن الأمر لا يتعلق بالأداء فحسب بل يتعلق بحياة اللاعبين، في الوقت الحالي نحن محظوظون لأنه لم يمت أحد من اللاعبين في العراق (حسب علمي) بسبب ارتفاع درجات الحرارة، لكن هذا الامر قد يحدث في أي وقت".
وقدّم مدرب اللياقة البدنية نصيحته للاعبين وهم يلعبون تحت هكذا أجواء صعبة: "إذا شعروا بالضعف والدوار أثناء المباريات، فعليهم أن يطلبوا التغيير على الفور، الاستمرار باللعب سيؤدي إلى خطر على حياتهم، كما يجب على اللاعبين تناول الغذاء المناسب قبل المباريات، والماء الكافي أثناء اللعب".
وأسترجع مدرب اللياقة فترة ذكرياته مع المنتخبات الوطنية العراقية قائلاً: "لقد شعرت بالراحة حقًا في العمل مع المنتخب الوطني، أعتقد أن عملي كان إيجابياً للغاية، حيث أنهينا المركز الرابع في بطولة كأس آسيا 2015 في أستراليا، ولعبنا أيضاً التصفيات المؤهلة للمرحلة الأخيرة من تصفيات كأس العالم، فضلاً عن التواجد مع المنتخب الأولمبي العراقي خلال أولمبياد ريو دي جانيرو".
وأضاف رودريغيز، "أحرص دائماً على مشاهدة مباريات المنتخب العراقي، لديهم لاعبون جيدون حقاً، لكنني لا أفهم لماذا لم يتواجد مدرب لياقة بدنية مع المنتخب العراقي خلال الفترة الحالية، عندما وقع كاتانيتش لتدريب المنتخب، طلبني ضمن الكادر لكن الاتحاد العراقي رفض، وعندما طلبني المدرب عبد الغني شهد للعمل مع المنتخب الأولمبي، الاتحاد رفض ذلك، على أي حال، إذا انضم تشابي أو المدرب سردار محمد إلى المنتخب العراقي، فسيكون ذلك جيداً جداً لأنهما مدربين جيدان ومحترفان أيضاً".

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي