رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الثلاثاء - 15 تشرين الاول( اكتوبر ) 2019 - السنة التاسعة - العدد 2294

كتاب يدعمون كاميلا شمسي بعد حرمانها من جائزة ألمانية بسبب إسرائيل

الثلاثاء - 1 تشرين الاول( اكتوبر ) 2019

بغداد ـ العالم 
تضامن نحو 250 كاتباً مع المؤلفة البريطانية من أصل باكستاني، كاميلا شمسي، بعد سحب مدينة دورتموند الألمانية جائزة "نيللي ساكس" التي فازت بها بسبب دعمها لمقاطعة إسرائيل.
وامضى الكتاب عريضةً نُشرت في مجلة London Review of Books بمشاركة عدد كبير من الكتاب مثل نعوم تشومسكى، وأميت شودورى، وويليام دالريمبل، ويان مارتل، وجانيت وينترسون، وبن أوكرى، وقالوا "إن جائزة نيللي ساكس اختارت معاقبة المؤلفة لدفاعها عن حقوق الإنسان".
وتساءل الكتاب "ما معنى الجائزة الأدبية التي تقوض الحق في الدفاع عن حقوق الإنسان، ومبادئ حرية الضمير والتعبير وحرية النقد؟".
وفازت كاميلا شمسي فازت بالجائزة التي سميت على اسم شاعرة يهودية حائزة على جائزة نوبل، في 10 سبتمبر(أيلول) الجاري، قبل أن يصدر منظمو الجائزة بياناً قالوا فيه إن هيئة المحلفين غيرت رأيها في كاميلا شمسي، وأن جائزة 2019 حُجبت.
وقال البيان الصادر عن الجائزة إن هيئة المحلفين قررت منح الجائزة للكاتبة كاميلا شمسي لعملها الأدبي الرائع دون علم بمشاركتها في حركة مقاطعة إسرائيلي بسبب سياساتها ضد الفلسطينيين منذ 2014.
ومن جانبها أدانت كاميلا شمسي القرار، وقالت إنها شعرت بالحزن بسبب خضوع هيئة المحلفين للضغوط.
يُذكر أن جائزة نيللي ساكس جائزة تُمنح كل سنتين لكاتب يحرص على نشر التسامح والاحترام والمصالحة، وتبلغ قيمتها 16500 دولار.

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي