رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الخميس - 5 كانون الاول (ديسمبر) 2019 - السنة التاسعة - العدد 2327

حيوان بعمر 18 ألف سنة في روسيا

الاثنين - 2 كانون الاول (ديسمبر) 2019

بغداد ـ العالم
نشر موقع "ذا سيبرين تايمز"، صورا قال إنها تعود لحيوان ظل مغلفا بالجليد لمدة 18 ألف سنة، بحسب ما أكدته عينات الحمض النووي التي تم تحليلها، وكان محفوظا بشكل جيد للغاية، ولا تزال شواربه ورموشه وجلده وأسنانه سليمة تماما.
وأشار الموقع إلى أنه تم اكتشاف الكائن الصغير من قبل صيادين روس في العام الماضي، لكنهم لم يتمكنوا حتى الآن من تحديد ما إذا كان كلبا أو ذئبا.
وأفاد بأن تحليلات الكاربون سمحت بتحديد عمر هذا الحيوان الذي ينتمي إلى فصيلة "الكلبيات"، التي تنقسم إلى قبيلتين، وهما: الذئبيات والثعلبيات، والذي كان يبلغ من العمر شهرين عندما نفق، منوها إلى أن تحليلات الحمض النووي ما زالت عاجزة عن تحديد ما إذا كان هذا الحيوان ذئبا أم كلبا.
ونقلت قناة "سي إن إن" عن الباحث في مركز التحاليل الجينية في ستوكهولم، أنه "من السهل في العادة التمييز بين الكلب والذئب"، مستدركا بقوله: "عجز الباحثين عن القيام بتحديد ذلك، يمكن أن يفسر بكون هذا الحيوان يعود إلى أحد الأسلاف المشتركة بين الذئاب والكلاب". وقد أعطي هذا الحيوان، الذي أكدت التحليلات الوراثية أنه ذكر، اسم "Dogor" وهو المصطلح الذي يستخدمه سكان تلك المنطقة الروسية للإشارة إلى "صديق"، ومن المفترض أن تخضع الأحافير قريبا لاختبارات جديدة حتى يتمكن العلماء من معرفة المزيد عن أصولها.

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي