رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الخميس - 2 نيسان( ابريل ) 2020 - السنة التاسعة - العدد 2407

العام المقبل.. رحلة سياحية إلى الفضاء بملايين الدولارات

الأربعاء - 25 اذار( مارس ) 2020

بغداد ـ العالم
كشفت شركة "سبايس إكس" الأميركية عن شراكة تهدف إلى إرسال ثلاثة سياح إلى محطة الفضاء الدولية، اعتبارا من العام المقبل، وهو أمر لم يحصل منذ أكثر من عقد من الزمن.
وأبرمت الشركة التي يملكها إلون ماسك اتفاقا مع "أكسيوم سبايس" لتوفر لها مقاعد في مركبتها "كرو دراغون" المخصصة لنقل رواد الفضاء. ورحب رئيس "أكسيوم سبايس" مايكل سوفريديني بهذه الرحلة التي ستحصل في النصف الثاني من العام 2021 معتبرا أنها "تشكل منعطفا في إتاحة التوجه إلى الفضاء لغير الرواد".
ويكلف إطلاق صاروخ "فالكون 9" شركة "سبايس إكس" حوالي 60 مليون دولار. ومع إضافة كلفة بناء المركبة، فإنه يقدر أن يكون سعر بطاقة الوصول إلى محطة الفضاء الدولية عشرات ملايين الدولارات.
وسبق لثمانية أشخاص أن قاموا كسياح، برحلة إلى محطة الفضاء الدولية بواسطة صواريخ "سويوز" الروسية. وكان أولهم دنيس تيتو الذي دفع مبلغ 20 مليون دولار العام 2001 للإقامة ثمانية أيام في محطة الفضاء الدولية. ويتوقع أن تنظم هذه الرحلة في نهاية العام 2021 لكن قد تؤجل إلى العام 2022. وتخوض شركتا "فيرجن غالكتيك" التي يملكها البريطاني ريتشارد برانسون و"بلو أورجين" لجيف بيزوس أغنى أغنياء العالم، مجال السياحة الفضائية. 

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي