رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الثلاثاء - 26 ايار( مايو ) 2020 - السنة التاسعة - العدد 2441

الاعلام والاتصالات تتحدث عن "تفاصيل مهمة" في خدمة 4G واجور كارتات الشحن

الأربعاء - 20 ايار( مايو ) 2020

بغداد ـ العالم
كشف رئيس أمناء هيئة الاعلام والاتصالات أشرف الدهان، تفاصيل مهمة عن دخول خدمة الانترنت الجيل الرابع 4G للبلاد، وتخفيض ضريبة أجور كروت الشحن.
وقال الدهان، في حديث متلفز، مساء الاثنين، "لدينا مشكلة حقيقية في العراق هي مشكلة الانترنت، فالاتصالات في العراق كصوت ورسائل على الشبكة لا توجد فيها مشكلة، ولكن المشاكل هي بالانترنت ومشكلتنا الاساسية ان لم يتم تخفيض 80 بالمئة من اسعار الانترنت في العراق، فلن تحل المشكلة"، مبيناً أن "الميكابايت الواحد سعره عالميا بحدود 20 دولاراً بينما يباع في العراق بحدود 80 الى مئة دولار".
واضاف، أن "تهريب سعات الانترنت ليس من العراق والتهريب يأتي من الخارج غالباً"، لافتاً إلى ان "حكومة الاقليم تبيع الميكابايت بـ30 دولاراً لهذا فالشركات تشتري من الاقليم"، مشيراً إلى أنه "اذا لم تحمل مشاكل اسعار الانترنت نبقى بنفس هذا الحال".
واوضح، أن "هناك قوانين تحدد المنافسة وتجعل الوزارة تحتكر الانترنت، ونحن يجب ان نفتح باب المنافسة، واذا لم نخلق سوقا منافسة ستبقى الشركات المجهزة والمراحل الاخرى ترفع الاسعار".
وبين، أن "بإمكان وزارة الاتصالات حل مشكلة الانترنت عبر المشروع الوطني للأنترنت".
واشار الى، ان "الاتصالات خصصت العام الماضي 19 مليون دولار لحل مشكلة البوابات"، مؤكداً أن "الانترنت في العراق اليوم سائب بلا رقابة او سيطرة، وهناك كثير من المواقع ليس لدينا سيطرة عليها وانشاء البوابات سيعالج كل هذه الامور".
وتابع، أنه "في بعض القطاعات هناك احتكار، مثلاً في الانترنت هناك احتكار، وموضوع الاحتكار حتى الوزير نفسه يعلم به وبمشاكله"، مبيناً أن "شركات الاتصالات لديها اخفاق في عملها ايضا ولكن هناك اخفاقات خارجة عن اراداتها مثل التشويش والبنى التحتية".
واوضح، ان "قانون الاتصالات والمعلوماتية معروض كقراءة ثانية بالبرلمان وسيحل الاشكالات وتردي الخدمات".
واشار الى انه "اكملنا قبل شهرين ولاول مرة بالعراق مشروع الرصد الراديوي هذا يحل مشكلة التداخل والتشويش وهناك فوضى في ادخال هذه الاجهزة للبلاد، مثلا اجهزة الهوكي توكي، يفترض ان يمنع بيعها في الاسواق ولحل هذا الموضوع يجب ان تكون معنا اجهزة امنية لمنعها وموافقات الطائرات المسيرة والهوكي توكي، يجب ان تكون عبر هيئة الاعلام والاتصالات والاجهزة الامنية".
وبخصوص ادخال خدمة الجيل الرابع من الانترنت للبلاد اكد أن "العراق جاهز لخدمة 4G  منذ العام الماضي وتم التعاقد مع شركة استشارية وحددنا الترددات التي سنعمل عليها وكان لنا هدف ان تنطلق بشهر تشرين الثاني، ولكن بسبب الاوضاع في البلاد تم تأجيلها ولكن اعتقد ان حكومة مصطفى الكاظمي ستولي اهتماما كبيرا لهذا الامر".
وبخصوص الضريبة على كروت الشحن اكد ان "ضريبة العشرون بالمئة اقرت بعد الحرب على داعش والازمة المالية واقرت في الدورة السابقة للبرلمان والبرلمان نص على ان الضريبة المذكورة تفرض على المواطن نحن مع الغاء هذه الضريبة لانتفاء الحاجة لذلك بعد ان ساهم الشعب في قتال داعش ولكن الان لا يوجد داعش، ولدينا مؤشر ان اعضاء اللجنة البرلمانية مع الغاء هذه الضريبة".

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي