رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الثلاثاء - 11 اب( اغسطس ) 2020 - السنة التاسعة - العدد 2489

الإعلام الرقمي يؤشر تصاعد حالات "الاكتئاب والقلق" في زمن كورونا

الأحد - 5 تموز( يوليو ) 2020

بغداد ـ العالم
أفاد مركز الاعلام الرقمي، أمس السبت، بزيادة حالات المشاعر السلبية من اكتئاب، وقلق، وانهاك نفسي في زمن الحظر الذي يعاني منه ملايين الناس في زمن جائحة كورونا .  
واكد المركز، أن "من بين اهم العوامل التي تؤدي الى هذه المشاعر السلبية هو التصفح السلبي لمواقع التواصل بحسب بحث جديد اجرته جامعة كارولينا الشمالية شمل اكثر من 600 مبحوث".  
واوضح المركز، ان "الوقت الذي يقضيه الناس في تصفح وسائل التواصل الاجتماعي على نحو سلبي يرتبط ارتباطا وثيقا بالقلق ويؤدي الى التوتر، في حين ان بعض الانشطة مثل التمارين الرياضية والصلاة والتأمل والاسترخاء وممارسة الهوايات التي تؤدي لاستقرار الحالة النفسية، تاتي بمشاعر ايجابية".  
واشار إلى أن "الوقت الذي يقضيه الأشخاص في تصفح خلاصات مواقع التواصل الاجتماعي والبحث عن التحديثات، كانت مرتبطة بقوة بالقلق والمشاعر السلبية، ولا علاقة لهذا النوع من التصفح بالحالات الايجابية المؤشرة للمبحوثين".  
وتابع، أن "الباحثين اكدوا ان الوقت الذي يقضيه المستخدم في التفاعل مع الاخر وجهاً لوجه أو عن طريق الصوت أو مكالمة الفيديو يخلق مشاعرا أكثر إيجابية مقارنة بالمشاعر الناتجة من الاتصال القائم على الرسائل النصّية".  

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي