رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الثلاثاء - 22 ايلول( سبتمبر ) 2020 - السنة التاسعة - العدد 2516

كتل شيعية ـ كردية تقلّب بنود البرنامج الحكومي: "الورقة البيضاء" تتجاوز ملفات النفط والخدمات والدرجات الخاصة

الثلاثاء - 11 اب( اغسطس ) 2020

بغداد ـ العالم
لاقت الدعوات السياسية الشيعية لاستضافة رئيس الحكومة في مجلس النواب، تعاطيا كرديا يطمح لايجاد اتفاقا مناسبا بين المركز والاقليم.
ويقول نواب تحالف الفتح، ان استدعاء رئيس مجلس الوزراء، مصطفى الكاظمي، الى البرلمان، يستند الى ملفات ضرورية وساخنة تخص البرنامج الحكومي، وأزمات الكهرباء وكورونا والوجود الاجنبي على الاراضي العراقية.
وفيما تؤكد لجنة الطاقة النيابية، أن الحكومة لم تعالج او تقدم على إجراء يخص عقود جولات التراخيـص، المثيرة للجدل، يقول ائتلاف النصر، الذي يتزعمه حيدر العبادي، ان الكاظمي يقود البلاد بـ"تصرف فردي".
بينما ينتظر حزب الاتحاد الكردستاني، من الكاظمي تنفيذ بنود البرنامج الحكومي، الذي صوت عليه البرلمان.
وفي حزيران الماضي، أعلن الكاظمي، تفاصيل الورقة البيضاء التي أعدّها مجلس الوزراء، وتتضمن الإصلاحات الاقتصادية والمالية والإدارية، فيما حدد 4 قطاعات لمعالجة الأوضاع الراهنة.
وقال، ان المرحلة الراهنة تشهد "المزيد من التعاون ما بين السلطتين التنفيذية والتشريعية، بما يؤدي الى خدمة المواطن وتحقيق المصلحة العامة للبلد، وتجاوز التحديات التي يواجهها".
وأضاف الكاظمي، ان حكومته أعدّت ورقة بيضاء للإصلاحات المرتقبة، واتخذت توصيات أولية يجري النقاش بشأنها قبل المضي قدما بها.
وزاد، أن "سوء الإدارة والاعتماد المطلق على إيرادات النفط هو ما اوصلنا الى الوضع الذي نشهده حاليا، ونسعى الى معالجته من خلال العمل على تفعيل قطاعات الزراعة والصناعة والسياحة والاستثمار، وغيرها لتعظيم واردات البلد".
ويرى النائب عن تحالف الفتح، محمد كريم، هناك "ضرورة" في حضور رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الى مجلس النواب من اجل ايضاح جملة ملفات مهمة "تتعلق بكورونا والوجود الاميركي وغيرها من الامور المهمة بالنسبة للشعب".
وقال كريم، يوم امس، ان "جملة ملفات تتعلق بالوجود الاميركي والمفاوضات مع واشنطن وما توصل اليه الوفد العراقي المفاوض بشأن مستقبل تواجد القوات الاجنبية في العراق، كلها امور يجب ان يوضحها الكاظمي الى مجلس النواب".
واضاف، ان "جائحة كورونا وزيادة الاصابات وقلة المختبرات ونقص الادوية، من الملفات المصيرية التي تحتاج الى توضيح امام مجلس النواب، اذ يتوجب حضور الكاظمي الى المجلس من اجل مناقشتها". واكد، ان تحالفه "قدم طلبا لاستضافة الكاظمي داخل البرلمان للتباحث حول مجمل القضايا المهمة، التي من بينها أيضا الدرجات الخاصة، التي تحتاج الى مناقشة وتوضيح بحضوره الى مجلس النواب".
أما حزب الاتحاد الكردستاني، فانتقد أمس الاثنين، عمل حكومة الكاظمي، متهما اياها بعدم تنفيذ "اي بند من برنامجه الحكومي".
وقالت النائبة عن الاتحاد، ريزان دلير، إن "عمل حكومة الكاظمي شابه الكثير من الأخطاء، من بينها تحديد موعد الانتخابات المبكرة بشكل غير قانوني"، لافتة الى ان "تأييد الانتخابات المبكرة لم يكن من جميع الكتل السياسية داخل قبة البرلمان". وأضافت، أن "حكومة الكاظمي لم تنفذ أي بند من برنامجها الحكومي الذي صوت عليه مجلس النواب إلى الآن"، مبينة أن "الانتخابات المبكرة لن تجري في ظل تعطيل البرلمان والتعكز على جائحة كورونا". وتأمل عضو التحالف الكردستاني، ان يتوصل المركز الى اتفاق مناسب مع حكومة الاقليم، في ما يخص الملفات العالقة بين الطرفين. من طرفه، ذكر عضو لجنة النفط والطاقة النيابية، صادق السليطي، بأن الحكومة الحالية "لم تتخذ أي اجراء بخصوص عقود جولات التراخيـص"، بينما أشار البرنامج الحكومي الى سعيه لإيجاد جملة حلول ومعالجات تحقق فائدة أكبر للعراق، بدلا من الشركات الاجنبية النفطية.
وقال السليطي، إن "اللجنة لم تلمس أي خطة حكومية واضحة بشأن عقود جولات التراخيص، ولا يوجد الى الان اي برنامج تفاوضي للنظر في هذه جولات".
وشدد على "ضرورة اعادة النظر بالتفاوض في المبالغ التي تصرف للشركات الأجنبية"، مبينا أن "الحكومة عليها النظر الى السقف الممنوح بشركات جولات التراخيص بدون الرجوع الى شركات النفط".
الى ذلك، بيّن النائب عن ائتلاف النصر فلاح الخفاجي، يوم أمس، بان حكومة الكاظمي تتصرف بالعراق بشكل فردي، لافتا الى ان هناك حاجة ملحة لعقد جلسة البرلمان.
وقال الخفاجي، إن "العراق بأمس الحاجة لجلسات البرلمان"، مؤكدا أن "رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي يتصرف بفردية".
واضاف، ان "البرلمان يجب ان يتخذ موقف إزاء التفرد الحكومي والكل مشارك بالإخفاق ومن دون استثناء".

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي