رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الخميس - 24 ايلول( سبتمبر ) 2020 - السنة التاسعة - العدد 2517

العلاقات الثقافية ترعى مواهب الأطفال في الرسم

الأربعاء - 16 ايلول( سبتمبر ) 2020

امير ابراهيم 
أقامت دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والآثار فعالية (انا ارسم - انا مبدع) للأطفال بعمر من 4-16عام ، في إطار البرامج الهادفة لرعاية المواهب في مجال الفن التشكيلي . 
وتلقت الدائرة عبر صفحتها الإلكترونية العديد َمن المشاركات التي عبرت عن مواهب الأطفال وقدرتهم في التعبير عن ما يجول بخواطرهم ، من رؤى وأفكار وتوظيفها في الأعمال التي أنجزوها . 
وزع المدير العام للدائرة فلاح حسن شاكر ، الهدايا على الأطفال المشاركين في قاعة المتنبي بحضور أولياء أمورهم ، في نهاية الفعالية . 
وبين المدير العام أن إقامة الفعالية جاء تشجيعا للأطفال وتنشيط مواهبهم وعامل تحفيز لهم ، حيث أفرزت الكثير من الخامات المشجعة التي سيكون لها مستقبل ناجح . 
من جانبهم عبر الأطفال عن فرحتهم الكبيرة بالفعالية والهدايا التي تلقوها التي ستجعلهم يواصلون ممارسة هوايتهم والعمل على تطويرها ، في الوقت الذي شكر أولياء أمورهم مبادرة الدائرة باقامة الفعالية التي تدخل من باب التحفيز والدعم المعنوي للأطفال ، والأخذ بيدهم نحو الطريق الذي يسهم في تنمية مواهبهم وتوظيفها على الوجه الأمثل . 
وقالت المشرفة على الفعالية ، الفنانة لمى قيس أن تفاعل الاطفال كان كبيرا وتنوعت اعمالهم بين الرسم والاعمال اليدوية والنحتية واعمال الطين الاصطناعي مع اختلاف اعمارهم التي تراوحت بين ٤ الى ١٦ سنة . 
وتابعت جدنا من خلال فرز الاعمال مستويات ومواهب ينتظرها مستقبل فني واعد تلفت المزيد من التحفيز والأهتمام ، في الوقت الذي تلمسنا التشجيع والتفاعل الإيجابي من قبل الاهالي ، لتشكل احد اسباب نجاح الفعالية التي تكلف  بها المُحترف الفني (الورشة الفنية) في الدائرة ، كان لابد لنا ان ندعم تلك المواهب الواعدة بأدخال الفرحة على وجوههم البريئه بهدايا سيستفادون منها كثيرا، وستبقى ذكرى جميلة راسخة في مخيلتهم عند الكبر ، مواهب الأطفال في الرسم .
في إطار البرامج الهادفة لرعاية المواهب في مجال الفن التشكيلي، أقامت دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والآثار فعالية (انا ارسم - انا مبدع) للأطفال بعمر من 4-16عام. 
وتلقت الدائرة عبر صفحتها الإلكترونية العديد َمن المشاركات التي عبرت عن مواهب الأطفال وقدرتهم في التعبير عن ما يجول بخواطرهم من رؤى وأفكار وتوظيفها في الأعمال التي أنجزوها. 
في نهاية الفعالية، وزع المدير العام فلاح حسن شاكر ، الهدايا  على الأطفال المشاركين   في قاعة المتنبي بحضور أولياء أمورهم  . 
وبين المدير العام أن إقامة الفعالية جاء تشجيعا للأطفال وتنشيط مواهبهم وعامل تحفيز لهم  ، حيث أفرزت الكثير من الخامات المشجعة التي سيكون لها مستقبل ناجح . 
من جانبهم، عبر الأطفال عن فرحتهم الكبيرة بالفعالية والهدايا التي تلقوها التي ستجعلهم يواصلون ممارسة هوايتهم والعمل على تطويرها، في الوقت الذي شكر أولياء أمورهم  مبادرة الدائرة باقامة الفعالية التي تدخل من باب التحفيز والدعم المعنوي للأطفال والأخذ بيدهم نحو الطريق الذي يسهم في تنمية مواهبهم وتوظيفها على الوجه الأمثل.  وقالت المشرفة على الفعالية، الفنانة لمى قيس : أن تفاعل الاطفال كان كبيرا وتنوعت اعمالهم بين الرسم والاعمال اليدويه والنحتيه واعمال الطين الاصطناعي مع اختلاف اعمارهم التي تراوحت بين ٤ الى ١٦ سنه ، كما وجدنا من خلال فرز الاعمال مستويات ومواهب ينتظرها مستقبل فني واعد ان تلقت المزيد من التحفيز والأهتمام، في الوقت الذي تلمسنا التشجيع والتفاعل الإيجابي من قبل الاهالي ، لتشكل احد اسباب نجاح الفعالية التي تكلف  بها المُحترف الفني (الورشة الفنية) في الدائرة، ولهذا كان لابد لنا ان ندعم  تلك المواهب الواعدة بأدخال الفرحة على وجوههم البريئه بهدايا سيستفادون منها كثيرا، وستبقى ذكرى جميلة راسخة في مخيلتهم عند الكبر.

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي