رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الخميس - 22 حزيران( يونيو ) 2017 - السنة السابعة - العدد 705

قاسم: ليس لدي خلاف مع ياسر وجاستن

بغداد – العالم
أكَّد مدرب منتخبنا الوطني باسم قاسم، أنه يخطط خلال الفترة المقبلة، لإضافة أسماء شابة لقوام الفريق.
وقال قاسم: "المباراة المقبلة للفريق ستكون في نهاية آب أمام تايلاند، وسأجتمع خلال أيام مع الجهاز المعاون من أجل تحديد برنامج الاستعداد للمباراة".
ولفت إلى أن الفريق سيخوض مباراتين وديتين في البصرة من أجل الاستعداد للمباراة المقررة في بانكوك، ضمن الجولة التاسعة من التصفيات المؤهلة لمونديال روسيا 2018. وأشار إلى أن الجهاز الفني يُخطط لإضافة أسماء شابة جديدة من اللاعبين المميزين بالدوري المحلي، أو من لاعبي المنتخب الأولمبي؛ حيث نسعى لتجديد دماء الفريق، وضمان تعاقب الأجيال بشكل مخطط".
وأبدى قاسم، رضاه التام عما تحقق خلال مباراتي الأردن وكوريا الجنوبية الوديتين، والتعادل مع اليابان بالجولة الثامنة من التصفيات. وكان العراق خاض مباراتين وديتين، ففاز في الأولى على الأردن (1-0)، بينما تعادل بالثانية (0-0) مع كوريا الجنوبية؛ استعدادًا للقاء اليابان الذي انتهى بالتعادل (1-1).
وشدَّد قاسم على أنه يركز على العمل بهدوء مع المنتخب دون الدخول في أمور جانبية تضعف تركيزه.
ونفى قاسم وجود أي خلاف بينه وبين اللاعبين ياسر قاسم وجستن ميرام، مؤكدا تواجدهما في مشوار التصفيات المتبقي".
وقال قاسم: "ليس لدي خلاف مع أي لاعب وما يهمني هو مصلحة المنتخب الوطني فقط". واضاف قاسم: "ياسر وميرام ابتعدا عن المنتخب لأسباب خاصة ترتبط بوضعهمامع انديتهما وكذلك الدول التي يحملون جنسيتها، معتبرا "تواجدهما في مباراتي تايلاند والامارات أمرا مهما لما لهما من قيمة فنية داخل المستطيل الأخضر".
من جانبه قال مدرب منتخبنا الأولمبي عبد الغني شهد: "نسعى لتجهيز الفريق، رغم أننا نعاني من ضيق الوقت، حيث إن فترة الاختبارات وانتقاء الأسماء، كانت مضغوطة من خلال معسكر بسيط ‏جدا في كربلاء، ولكثرة الاعداد أجبرنا على اختبارات بمجاميع متلاحقة من أجل منح جميع ‏اللاعبين فرصة الاختبار".
وأضاف "استمرار الدوري إلى الآن، كان سببا في عجزنا عن جمع اللاعبين، وإقامة معسكر داخلي ‏وآخر خارجي، واستمرار المنافسة سيحتم علينا تقليص فترة الإعداد، ولو ألقينا نظرة على منتخبات المجموعة التي سنلاقيها في التصفيات، فقد دخلت في معسكرات خارجية على مستوى مميز جدا، وبعضها عسكر في ألمانيا ‏مثل المنتخب السعودي، وكذلك المنتخب البحريني، هو الآخر كانت مرحلة إعداده مثالية، والمنتخبات ‏خاضت مباريات تجريبية جيدة، أما نحن فنبدأ الاستعداد قبل البطولة بأيام قليلة.‏

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي