رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الخميس - 22 اب( اغسطس ) 2019 - السنة التاسعة - العدد 2259

البرلمان يريد اعتماد قانون انتخابات "بلا سلبيات".. ولجنتان نيابيتان تتلقى مطالب الكتل

الأحد - 26 ايار( مايو ) 2019

بغداد ـ محمد الهادي

طرح نواب من كتل سياسية مختلفة، لاجل معالجة سلبيات قانون الانتخابات المحلية، عددا من الطالب من بينها تثبيت مقاعد الكوتا والاقليات، مشددين على ضرورة خفض سن الترشح الى 25 عاما، مع اعتماد شهادة البكالوريوس كحد أدنى، واعلان النتائج خلال 48 ساعة.

وتعتزم اللجان المعنية عقد اجتماعين الاسبوع المقبل، لتضمين القانون تلك المطالب، قبل التصويت عليه، وتحديد موعد اجراء الاقتراع المحلي.

وكان مجلس النواب أنهى يوم امس، وخلال جلسته الثانية والعشرين التي حضرها 179 نائبا، مناقشة ‏مشروع قانون التعديل الاول لقانـــون انتخابات مجالس المحافظات والاقضية، الى جانب إقرار وقراءة قوانين أخرى.

يذكر ان لجنتي الاقاليم والمحافظات غير المنتظمة في اقليم والقانونية، كانتا قد قدمتا، يوم أمس، مشروع قانون التعديل الاول لقانـــون انتخابات مجالس المحافظات والاقضية رقم {12} لسنة 2018 الى البرلمان، للقراءة.

ووفقا للنائب عن ائتلاف النصر طه الدفاعي، فان المجلس النيابي قد يحدد شهر نيسان او ايار من العام المقبل، موعدا لاجراء الاقتراع المحلي.

وفي أغلب مداخلات النواب، من كتل مختلفة، تركزت الملاحظات على سلبيات القانون، التي برزت بشكل جلي خلال بعيد اجراء الانتخابات العامة في أيار العام الماضي.

وطالب النواب، بحسب مراسل "العالم"، بتوزيع المقاعد على الفائزين وفقا للأعلى أصواتا، كما شددوا على ضرورة معالجة سلبيات القانون النافذ بشان احتساب الاصوات من اجل تحقيق الاصلاح والتغيير.

ودعا النواب الى تثبيت توزيع مقاعد كوتا النساء في مشروع القانون المقترح الى جانب وضع شرط يضمن عدم انتقال المرشح الفائز عن كتلة معينة الى كتلة اخرى.

وطالب النواب أيضا بـ"تخفيض سن الترشح من 30 الى 25 سنة، لأجل فسح المجال امام الشباب للمشاركة السياسية"، على أن يكون حاملا لشهادة البكالوريوس.

ونبهوا الى "ضرورة تدقيق سجلات الناخبين، قبل الانتخابات، وخاصة ما يتعلق بانتخابات محافظة كركوك، مع اهمية عدم التشكيك في السجلات، وعدم تأجيلها"، مشيرين الى "عقد ورشة مختصة مع منظمات المجتمع المدني لتحديد سن الترشح، وآلية توزيع المقاعد، فضلا عن تحديد الاجراءات المرتبطة بموعد انتخابات الاقضية، وتقسيم المحافظة الى دوائر.

ويجد النواب، أن من الضروري تخصيص مقعد لمكون الصابئة عن محافظة البصرة، وزيادة تمثيل الكرد الفيليين الى مقعدين عن كل من واسط وبغداد، ومقعد عن محافظة ديالى، وكذلك منح الكاكائية في كركوك ونينوى مقعدا نيابيا، ومقعد لذوي الاحتياجات الخاصة، مشددين على زيادة نسبة توزيع المقاعد الى 70% وفقا لمبدأ أعلى الاصوات على ان تكون نسبة 30% المتبقية وفقا للنظام المقترح، كونها تمنح فرصة حقيقية لتمثيل ارادة الناخبين.

وطالبوا أيضا بإعلان نتائج التصويت العام خلال 48 ساعة، والخاص خلال 24 ساعة.

من جانبها، اكدت اللجان المعنية، بأنها ستأخذ بنظر الاعتبار مقترحات النواب لانضاج مشروع القانون.

وبعد ذلك وجه رئيس مجلس النواب بعقد اجتماع لرئاسة المجلس مع رؤساء الكتل النيابية وبحضور ‏اللجان المعنية، الاحد المقبل، لمناقشة مشروع قانون التعديل الاول لقانـــون انتخابات مجالس المحافظات والاقضية ‏رقم {12} لسنة ‏‏2018، على ان يتم عقد اجتماع اخر يوم الاثنين، يتم خلاله استضافة اعضاء مفوضية الانتخابات، ‏وممثل الحكومة لغرض بحث مقترحات الكتل النيابية من اجل إنضاج القانون.‏

وفي بيان الدائرة الاعلامية للمجلس، الذي تلقته "العالم"، فإن المجلس باشر أيضا التصويت على مشروع قانون التعديل الاول لقانون المطابع الاهلية رقــــم {5} لسنة 1999 والمقدم من لجنتي الثقافة والاعلام والسياحة والآثار والامن والدفاع، نظرا لحل ‏وزارة الاعلام ودار الحرية للطباعة بعد 9/4/2019 ولزيادة رسوم اجازة ‏تأسيس المطابع ‏والمحال المشمولة بأحكام قانون المطابع الاهلية وتجديدها وتعديل مبالغ ‏الغرامات والعقوبات ‏المفروضة على المخالفين لأحكام القانون بما يتناسب مع الظروف ‏الاقتصادية الحالية وتحديد ‏الجهة المختصة بتنفيذ القانون.

وأرجأ المجلس قراءة تقرير ومناقشة مشروع قانون المحكمة الاتحادية العليا، والمقدم من اللجنة القانونية بطلب من قبل اللجنة المعنية، وعرضه في الجلسة المقبلة.

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي