رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الثلاثاء - 23 تموز( يوليو ) 2019 - السنة التاسعة - العدد 2242

من جديد نفوق الأسماك في البصرة

الثلاثاء - 9 تموز( يوليو ) 2019

بغداد ـ العالم
 تواجه مدينة البصرة فصلا جديدا من سلسلة الأزمات التي حلت بها طوال الفترة الماضية، فبعد الارتفاع القياسي لدرجات الحرارة وتردي الخدمات العامة، تواجه المدينة أزمة تهدد الثروة السمكية بعد تفشي حالات تسمم المياه. وحذر عضو مجلس محافظة البصرة مرتضى الشحماني، من أزمة جديدة تطرق أبواب البصرة بعد ارتفاع معدلات تسمم المياه.
وقال الشحماني، إن "البصرة شهدت تجدد أزمة تسمم المياه ما قد يهدد الثروة السمكية وصولاً إلى الدواجن؛ بعد ارتفاع معدلات تسمم المياه في الأنهر"، مشيراً إلى أن "المدينة شهد نفوق الأسماك مؤخراً اثر تسمم المياه".
وأضاف، ان التلوث النفطي ومخلفات المصانع وراء ارتفاع نسبة التسمم في مياه البصرة. وفي ذات السياق أكد الشحماني، أن البصرة تشهد ارتفاعاً كبيراً في معدلات الإصابة بالامراض السرطانية لدى السكان. وتعد البصرة من أغنى المحافظات العراقية بالموارد الطبيعية مثل النفط والغاز، كما تعتبر منفذ العراق البحري الوحيد. واستنفرت الحكومة العراقية كوادرها من الوزارات المعنية في تموز 2018؛ لاحتواء أزمة نفوق ملايين الأسماك في محافظات: بابل والديوانية وواسط والأنبار، وسط تحذيرات من تلوث المياه، وتسمم الأهالي؛ بعد تفسخ الأسماك النافقة وتأخر رفعها.
وأكد مجلس محافظة البصرة، في ايلول من العام الماضي؛ تخصيص 450 مليار دينار لإنشاء قناة إروائية من أجل التخفيف من ملوحة المياه، فيما واصل مواطنون انتقاد الحكومة لعدم وضع حلول عاجلة للأزمة.

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي