رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الثلاثاء - 15 تشرين الاول( اكتوبر ) 2019 - السنة التاسعة - العدد 2294

النزاهة تضبط مسؤولين بمنفذي الشلامچة وأم قصر لإضرارهم المال العام

الاثنين - 30 ايلول( سبتمبر ) 2019

بغداد ـ العالم
في وقت تعمل فيه هيئة النزاهة على كشف التلاعب والتصرفات غير القانونية بملف عقارات الدولة، خلال اجتماع حضرته النائبة ماجدة التميمي، تم ضبط مسؤولين في منفذ الشلامچة الحدودي وگمرك ميناء أم قصرالشمالي؛ لتعمدهم الإضرار بالمال العام.
واكدت الهئية في بيان ورد لـ"العالم"، أن ملاكات مديرية تحقيق البصرة نفذت عمليتي ضبط، تمكنت في الأولى من ضبط مسؤول الميزان الجسري وأعضاء لجنة الكشف في منفذ الشلامچة؛ لقيامهم بإتمام إجراء الكشف الوهمي على الشاحنات المحملة بالبضائع قبل أن تدخل البلد، فضلاً عن إكمال المعاملة الگمرگية والتصريح والشرح بالكشف الوهمي على التصاريح الگمرگية، مبينة قيامهم بإصدار شريط وزن وهمي للشاحنات للتهرُّب من دفع الرسوم الگمرگية وإخراجها من المنفذ فور دخولها إليه دون المرور بالإجراءات القانونية. 
وفي عمليةٍ مُنفصلةٍ، تمكَّن فريق عمل المديريَّـة الذي انتقل إلى ميناء أم قصر الشمالي من ضبط مسؤولي المنفيست والأوليات في گمرك الميناء؛  لقيامهما بالختم على التصاريح الگمرگية وإكمال إجراءاتها دون وجود وثائق البضائع الأصليَّـة، وأسفرت العملية عن ضبط (8) شاحناتٍ مُحمَّلةٍ  بمواد غذائيَّةٍ أكملت إجراءاتها دون وجود الوثائق الخاصة بها (شهادات المنشأ والمطابقة والفاتورة).
الدائرة أشارت إلى أنه تم تنظيم محضري ضبط أصوليَّين بالمضبوطات خلال العمليَّتين اللتين نُفِّذَتا بموجب مُذكَّرتين قضائيَّتين، وعرضهما رفقة المُتَّهمين على قاضي محكمة التحقيق المُختصَّة بقضايا النزاهة في البصرة؛ الذي قرَّر توقيف المُتَّهمين على ذمَّة التحقيق.
وفي سياق متصل، ترأس رئيس هيأة النزاهة اجتماع اللجنة المؤلفة بموجب الأمر الديواني رقم (50) الخاص بكشف التلاعب والتصرفات غير القانونية بملف عقارات الدولة بحضور النائبة ماجدة التميمي.
وتناول الاجتماع، الذي حضره عدد من المديرين العامِّين في هيأة النزاهة وأعضاء اللجنة، تحديد وتوزيع مهام وواجبات أعضاء اللجنة لعملها الكبير ووضع سقف زمني لمراحله؛ بغية إنجاز المهام الموكلة إليها.
النائبة ماجدة التميمي أكدت، في تصريح خصت به المركز الإعلامي للهيأة، تسلمته "العالم"، أن أعمال اللجنة تتطلب جهوداً استثنائية لإنجازها وأن عملها يتطلب "المهنية ثم المهنية" والعمل بعيداً عن الضغوط السياسيَّة، لافتةً إلى أنها ستعلن عن اسم الجهة التي تتسبب بعرقلة عمل هذه اللجنة التي ينتظر العراقيون جميعاً نتائج أعمالها.
ونوهت بأن جميع أعمال هذه اللجنة سيكون تحت الأضواء وسيعلن عنه من خلال مؤتمر دوري، فضلاً عن تأليف موقع إلكتروني خاص باللجنة يتم عبره استقبال الشكاوى والإخبارات بما يتعلق بملف عقارات الدولة تحديداً.
فيما أشادت عضو اللجنة المالية في مجلس النواب النائبة التميمي بتعاون رئاسة الهيأة ودوائرها كافة مع اللجنة، معبرة عن أملها بأن يفضي هذا التعاون المثمر إلى نتائج طيبة ترضي جميع العراقيين وتحفظ المال العامّ.

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي