رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الثلاثاء - 20 تشرين الاول( اكتوبر ) 2020 - السنة التاسعة - العدد 2532

تظاهرات احتجاج غاضبة تقطع شوارع بغداد وتفترش الارض رفضاً للفساد والفوضى

الثلاثاء - 22 ايلول( سبتمبر ) 2020

بغداد ـ رحيم الشمري
قطعت احتجاجات غاضبة بدات في ساعة مبكرة امس الاثنين ، تقاطعاً يربط اربع شوارع رئيسية وسط العاصمة بغداد ، بالقرب من المنطقة الدولية الخضراء ، مما اضطر قوات الشرطة من سيارات المرور والنجدة الى وضع حواجز مرورية ومنع مرور السيارات ، واستمر القطع حتى ساعات المساء مولداً زحاماً شديداً امٌتد لعشرات الكيلومترات ، تحت أشعة الشمس الحارقة ودرجات حرارة عالية تسود بغداد ومناخ جاف رطب منذ اسابيع .
 وافترش المحتجون الارض رغم قسوة حرارة الصيف في ساحة الفارس العربي التي تربط بين شارع دمشق والزيتون والحارثية وحي المنصور بجانب كرخ بغداد ، ورددت اصوات مرتفعة للمتظاهرين المحتجينشعارات جماعية ، حيث قالت عبير الشيباني احدى المحتجات القادمة من مدينة الحلة مطالبنا استقالة الحكومة والبرلمان والرئاسات الثلاث لعجزها عن القيام باي شي ، وايجاد حل لمشاكل تعاني منها البلاد ، خاصة ازمات السكن والبطالة وانتشار السلاح وتكرار الاغتيالات ، وضعف سلطة الدولة وسيادة افراد واحزاب وجماعات وخلقها لفوضى تفرق سلطة القانون والقضاء والدولة ، والرواتب العالية المليونية التي يتقاضاه كبار المسؤولين والوزارات والمؤسسات ، كفيلة بتوفير درجات وظيفية وفرص عمل وانهاء الفقر والبؤس في وطن جريج وشعب مظلوم
 وشدد الشاب فلاح المحمداوي خريج كلية قانون ان الدولة الحالية لاتليق بالعراق ، وليست بمستوى تضحيات الدماء الاي سالت لتحرير الارض وطرد الاٍرهاب والتطرف ، والسراق واللصوص ينهبون البلاد تحت حماية الحكومة ولا نثق بإجراءاتها ، ويوفر رؤوساء الجمهورية والبرلمان الغطاء وبحماية القضاء والسلطة القضائية ، وللأسف غياب واضح ودور بائس للنقابات والاتحادات المهنية النقابية ورؤسائها واعضاء مجالسها وغياب تام لدورها ، واهمية شمولها بالتغيير الشامل باستشراء الفساد بداخلها وصمتها عما يجري في العراق ، ومساندتها للفساد وتسببها باستمرار الاداء الضعيف المعدوم للحكومة والبرلمان والقضاء  .

 

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي