البرلمان العراقي يصوت على استحداث محافظة حلبجة اليوم
19-أيلول-2023
بغداد ـ العالم
أعلن مجلس النواب، تأجيل التصويت على مشروع قانون استحداث محافظة حلبجة في جمهورية العراق.
وقرر البرلمان تأجيل التصويت إلى جلسة اليوم الثلاثاء، خلال الجلسة رقم 15 التي عقدت امس الإثنين، بحضور 181 نائباً وافتتحها نائب رئيس البرلمان محسن المندولاي.
كروان يارويس، عضو البرلمان عن كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني، قال إن بعض الأطراف تطالب بأن تصبح تلعفر محافظة مقابل حلبجة.
ولفت إلى أن النواب الكرد قاطعوا الجلسة.
النواب الكرد الذين قاطعوا جلسة مجلس النواب عقب تأجيل التصويت على استحداث محافظة حلبجة
مجلس الوزراء كان قد قرر في 13 من شهر آذار الماضي الموافقة على مشروع قانون استحداث محافظة حلبجة.
وسبق قرار مجلس الوزراء قرار حكومة اقليم كردستان في شهر حزيران 2013، ومن بعدها تصويت برلمان إقليم كوردستان في شهر شباط 2015 على تحويل حلبجة رسمياً إلى محافظة، حيث أُلحقت بها أقضية حلبجة وشاربازير وبنجوين وسيد صادق، بعد أن كانت جميعها مرتبطة إدارياً بمحافظة السليمانية.
وكان عضو مجلس النواب عن ائتلاف دولة القانون جاسم العلوي، قد رأى أن "موضوع اعتبار حلبجة محافظة، فيه نوع من الاشكالات"، موضحاً أن "الموضوع يحتاج الى تخصيصات مالية كبيرة وادارية وتعيينات وغيرها الكثير من المتعلقات، فيما الحكومة تمر في عجز مالي خلال هذه الفترة".
وأشار جاسم العلوي الى انه "ربما لا يمرر هذا التصويت في جلسة مجلس النواب العراقي، على اعتبار ان ذلك سيكون مدعاة لمطالبة بعض الاقضية الاخرى لفتح نفس الملف، واعتبارها محافظات، لذلك فإنه يتسبب بحرج للقوى السياسية".
واضاف جاسم العلوي أنه "وحسب قراءتنا للواقع ولامكانيات الدولة المالية فهنالك اشكالات بهذا الصدد، والحكومة غير مستعدة لهذه الجنبة المالية، لذلك من الصعب تمرير هذا الموضوع في ظل هذا العجز المالي الكبير".
تقع حلبجة قرب الحدود العراقية الإيرانية، وتعدّ نقطة ستراتيجية للتبادل التجاري بين البلدين عبر امتلاكها عدة منافذ حدودية، منها منفذا "شوشمي - تويله" و"بشته".
وتم إنشاء حلبجة كقضاء في عام 1998 وأعلنها برلمان كردستان محافظة في عام 1999 وتم تمرير قانون خاص لها، وفي 13 آذار 2014، قررت حكومة إقليم كوردستان جعلها محافظة.
المدينة التي تعرضت للقصف بالأسلحة الكيمياوية من قبل النظام السابق في عام 1988، لديها 45 موقعاً سياحياً، حيث باتت السياحة تشكل مصدر دخل مهم لسكانها، بالإضافة إلى الزارعة، حيث هناك 12 ألفاً و500 دونم من البساتين، و123 ألف دونم من الأراضي الزراعية، كما تشتهر بالإضافة إلى الزارعة، حيث هناك 12 ألفاً و500 دونم من البساتين، و123 ألف دونم من الأراضي الزراعية، كما تشتهر المدينة بالرمان الذي تنتج منه نحو 35 طناً سنوياً.
"دكة عشائرية" تنتهي بمقتل شخص واعتقال 3 آخرين جنوبي بغداد
15-تموز-2024
المجلس الوزاري يدعو لمنح المنتجات الوطنية ميزة سعرية تصل لـ20 ٪ عن المستوردة
15-تموز-2024
القانونية النيابية: أجندات دولية تعرقل تعديل قانون الأحوال الشخصية
15-تموز-2024
الدخيل يدعو "المتخاصمين" في مجلس نينوى إلى جلسة حوار
15-تموز-2024
عقارات أربيل لماذا تنخفض أسعارها؟ هل بدأت “ثورة البناء” في بغداد تؤثر؟
15-تموز-2024
نواب يحذرون: التعداد السكاني يضع بيانات العراقيين بيد أربع شركات أجنبية
15-تموز-2024
بديل بلاسخارت دبلوماسي عماني وفي طريقه إلى العراق
15-تموز-2024
وزير الموارد يصل ميسان ويلتقي محافظها لبحث واقع المحافظة الأروائي
15-تموز-2024
كوبا أميركا: دي ماريا يحقق حلم اعتزال اللعب الدولي بتتويج تاريخي
15-تموز-2024
بطولة ويمبلدون إنجاز جديد يزين مسيرة ألكاراز
15-تموز-2024
Powered by weebtech Design by webacademy
Design by webacademy
Powered by weebtech