رئيس التحرير هيئة التحرير الاعلانات والاشتراكات اتصل بنا

الأحد - 19 اب( اغسطس ) 2018 - السنة التاسعة - العدد 2025

محاولات باستثمار 14 مصنعا عسكريا

بغداد ـ العالم

أعلنت الشركة العامة للصناعات الحربية، أمس الأربعاء، عن طرحها مشاريع في هيئة التصنيع العسكري على الشركات العالمية والمحلية من اجل استثمارها.

وقال مدير عام الشركة مظهر التميمي، ان "هناك 14 مصنعا كانت شركات عامة سابقا والان دمجت بشركة واحدة اسمها شركة الصناعات الحربية وتضم حوالي 25 الف منتسب"، مبينا ان "هؤلاء المنتسبين الان شبه عاطلين عن العمل لعدم وجود الامكانية وعدم وجود خطوط الانتاج لتشغيلهم".

وأضاف التميمي، ان "تشكيل هيئة التصنيع العسكري من المؤمل ان تمكننا من بناء خطوط الانتاج لكن تشكيلها ايضا يجري في وقت مر البلد بأزمة مالية ويفترض ان تكون هناك تخصيصات مالية لتنفيذ هذه المشاريع"، موضحا ان "مع هذه الازمة صار الامر بالتوجه الى الاستثمار".

وتابع ان "هناك مشاريع استثمارية كثيرة مطروحة الان على الشركات العالمية والمحلية لغرض المباشرة بتوقيع عقود شراكة مع القطاع الخاص ومع الشركات العالمية لغرض اقامة هذه الصناعة"، لافتا الى "اننا الان في طور المباحثات والاتصالات والدعوات".

وكانت الشركة العامة للصناعات الحربية اكدت، السبت الماضي، ان اعادة تشغيل التصنيع العسكري سيحقق للعراق اهداف اقتصادية وامنية، ويوقف النزف المالي الذي يرسل خارج البلد لاستيراد الاسلحة.

 

يشار الى ان مجلس الوزراء صوت الاسبوع الماضي، على مشروع قانون هيئة التصنيع العسكري.

جميع الحقوق محفوظة لجريدة العالم , برمجة واستضافة وتصميم ويب اكاديمي